منتديات الحب الحقيقي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدي الحب الحقيقي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


أهلا وسهلا بك يا زائر في منتديات الحب الحقيقي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالتسجيلقوانين المنتدي

شاطر | 
 

 من روائع احمد شوقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام جاسى




انثى
رقم العضوية : 34
الاقامة : طنطا
عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 27/06/2009
المزاج : الحمد لله على كل شىء

مُساهمةموضوع: من روائع احمد شوقى   السبت يوليو 04, 2009 11:07 am

[size=21]برز الثعلب يوما"
*************
بَـرزَ الثَعلَـبُ يَـومـاً في شِعـارِ الواعِظيننا

فَمَشى في الأَرضِ يَهذي وَيَـسُـبُّ الماكِريـنـا
وَيَقـولُ الحَمـدُ لِــله إِلَـــهِ العالَمـيـنـا
يـا عِبـادَ اللَـهِ توبـوا فَهـوَ كَهـفُ التائِبيـنـا
وَاِزهَدوا في الطَيرِ إِنَّ ال عَيشَ عَيـشُ الزاهِدينـا
وَاطلُبوا الديـكَ يُـؤَذِّن لِصَـلاةِ الصُبـحِ فينـا
فَأَتـى الديـكَ رَسـولٌ مِـن إِمـامِ الناسِكيـنـا
عَـرَضَ الأَمـرَ عَلَيـهِ وَهـوَ يَرجـو أَن يَلينـا
فَأَجـابَ الديـكُ عُـذراً يـا أَضَـلَّ المُهتَديـنـا
بَلِّـغِ الثَعلَـبَ عَـنّـي عَن جدودي الصالِحينـا
عَن ذَوي التيجانِ مِمَّـن دَخَـلَ البَطـنَ اللَعينـا
أَنَّهُـم قالـوا وَخَيـرُ ال قَـولِ قَـولُ العارِفينـا
مُخطِئٌ مَن ظَـنَّ يَومـاً أَنَّ لِلثَعـلَـبِ ديـنــا

**********************************************
شيعت أحلامي بقلب باك
***********************

شَيَّعـتُ أَحلامـي بِقَلـبٍ بــاكِ وَلَمَحتُ مِن طُرُقِ المِلاحِ شِباكـي
وَرَجَعـتُ أَدراجَ الشَبـابِ وَوَردِهِ أَمشي مَكانَهُمـا عَلـى الأَشـواكِ
وَبِجانِبـي واهٍ كَــأنَّ خُفـوقَـهُ لَمّـا تَلَفَّـتَ جَهشَـةُ المُتَبـاكـي
شاكي السِلاحِ إِذا خَـلا بِضُلوعِـهِ فَـإِذا أُهيـبَ بِـهِ فَلَيـسَ بِشـاكِ
قَد راعَـهُ أَنّـي طَوَيـتُ حَبائِلـي مِن بَعـدِ طـولِ تَنـاوُلٍ وَفِكـاكِ
وَيحَ اِبنِ جَنبـي كُـلُّ غايَـةِ لَـذَّةٍ بَعـدَ الشَبـابِ عَـزيـزَةُ الإِدراكِ
لَـم تُبـقِ مِنّـا يـا فُـؤادُ بَقِيَّـةً لِفُـتُـوَّةٍ أَو فَضـلَـةٌ لِـعِــراكِ
كُنّا إِذا صَفَّقـتَ نَستَبِـقُ الهَـوى وَنَشُـدُّ شَـدَّ العُصبَـةِ الفُـتّـاكِ
وَاليَومَ تَبعَثُ فِـيَّ حيـنَ تَهَزُّنـي ما يَبعَثُ الناقـوسُ فـي النُسّـاكِ
يا جارَةَ الوادي طَرِبتُ وَعاوَدَنـي ما يُشبِـهُ الأَحـلامَ مِـن ذِكـراكِ
مَثَّلتُ في الذِكرى هَواكِ وَفي الكَرى وَالذِكرَياتُ صَدى السِنينِ الحاكـي
وَلَقَد مَرَرتُ عَلى الرِياضِ بِرَبـوَةٍ غَنّـاءَ كُنـتُ حِيالَـهـا أَلـقـاكِ
ضَحِكَت إِلَيَّ وُجوهُهـا وَعُيونُهـا وَوَجَـدتُ فـي أَنفاسِهـا رَيّــاكِ
فَذَهبتُ في الأَيّـامِ أَذكُـرُ رَفرَفـاً بَيـنَ الجَـداوِلِ وَالعُيـونِ حَـواكِ
أَذَكَرتِ هَروَلَةَ الصَبابَـةِ وَالهَـوى لَمّـا خَطَـرتِ يُقَبِّـلانِ خُـطـاكِ
لَم أَدرِ ماطيبُ العِناقِ عَلى الهَـوى حَتّـى تَرَفَّـقَ ساعِـدي فَطـواكِ
وَتَأَوَّدَت أَعطافُ بانِكِ فـي يَـدي وَاِحمَـرَّ مِـن خَفرَيهِمـا خَـدّاكِ
وَدَخَلتُ في لَيلَينِ فَرعِكِ وَالدُجـى وَلَثَمـتُ كَالصُبـحِ المُنَـوِّرِ فـاكِ
وَوَجدتُ في كُنهِ الجَوانِـحِ نَشـوَةً مِن طيبِ فيكِ وَمِن سُـلافِ لَمـاكِ
وَتَعَطَّلَت لُغَـةُ الكَـلامِ وَخاطَبَـت عَينَيَّ فـي لُغَـةِ الهَـوى عَينـاكِ
وَمَحَوتُ كُلَّ لُبانَةٍ مِـن خاطِـري وَنَسيـتُ كُـلَّ تَعاتُـبٍ وَتَشاكـي
لا أَمسَ مِن عُمرِ الزَمانِ وَلا غَـدٌ جُمِعَ الزَمانُ فَكانَ يَـومَ رِضـاكِ
لُبنانُ رَدَّتنـي إِلَيـكَ مِـنَ النَـوى أَقــدارُ سَـيـرٍ لِلحَـيـاةِ دَراكِ
جَمَعَت نَزيلَي ظَهرِها مِـن فُرقَـةٍ كُـرَةٌ وَراءَ صَوالِـجِ الأَفــلاكِ
نَمشي عَلَيهـا فَـوقَ كُـلِّ فُجـاءَةٍ كَالطَيرِ فَـوقَ مَكامِـنِ الأَشـراكِ
وَلَو أَنَّ بِالشَوقُ المَـزارُ وَجَدتَنـي مُلقى الرِحالِ عَلى ثَـراكِ الذاكـي
بِنـتَ البِـقـاعِ وَأُمَّ بَردونِيَّـهـا طيبـي كَجِلَّـقَ وَاِسكُبـي بَـرداكِ
وَدِمَشـقُ جَنّـاتُ النَعيـمِ وَإِنَّمـا أَلفَيـتُ سُـدَّةَ عَدنِهِـنَّ رُبــاكِ
قَسَماً لَوِ اِنتَمَتِ الجَـداوِلُ وَالرُبـا لَتَهَلَّـلَ الفِـردَوسُ ثُــمَّ نَـمـاكِ
مَـرآكِ مَـرآهُ وَعَينُـكِ عَيـنُـهُ لِـم يـا زُحَيلَـةُ لا يَكـونُ أَبـاكِ
تِلـكَ الكُـرومُ بَقِيَّـةٌ مِـن بابِـلٍ هَيهـاتَ نَسـيَ البابِلِـيِّ جَـنـاكِ
تُبدي كَوَشيِ الفُرسِ أَفتَـنَ صِبغَـةٍ لِلناظِريـنَ إِلـى أَلَــذِّ حِـيـاكِ
خَرَزاتِ مِسكٍ أَو عُقـودَ الكَهرَبـا أودِعـنَ كافـوراً مِـنَ الأَسـلاكِ
فَكَّرتُ في لَبَنِ الجِنـانِ وَخَمرِهـا لَمّا رَأَيـتُ المـاءَ مَـسَّ طِـلاكِ
لَم أَنسَ مِن هِبَةِ الزَمـانِ عَشِيَّـةً سَلَفَت بِظِلِّـكِ وَاِنقَضَـت بِـذَراكِ
كُنتِ العَروسَ عَلى مَنَصَّةِ جِنحِهـا لُبنانُ في الوَشـيِ الكَريـمِ جَـلاكِ
يَمشي إِلَيكِ اللَحظُ في الديبـاجِ أَو في العاجِ مِن أَيِّ الشِعـابِ أَتـاكِ
ضَمَّت ذِراعَيهـا الطَبيعَـةُ رِقَّـةً صِنّيـنَ وَالحَرَمـونَ فَاِحتَضَنـاكِ
وَالبَدرُ في ثَبَـجِ السَمـاءِ مُنَـوِّرٌ سالَت حُلاهُ عَلى الثَـرى وَحُـلاكِ
وَالنَيِّراتُ مِـنَ السَحـابِ مُطِلَّـةٌ كَالغيدِ مِـن سِتـرٍ وَمِـن شُبّـاكِ
وَكَأَنَّ كُـلَّ ذُؤابَـةٍ مِـن شاهِـقٍ رُكنُ المَجـرَّةِ أَو جِـدارُ سِمـاكِ
سَكَنَـت نَواحـي اللَيـلِ إِلّا أَنَّـةً في الأَيكِ أَو وَتَراً شَجِـيَ حِـراكِ
شَرَفاً عَروسَ الأَرزِ كُـلُّ خَريـدَةٍ تَحتَ السَماءِ مِـنَ البِـلادِ فِـداكِ
رَكَزَ البَيـانُ عَلـى ذَراكِ لِوائَـهُ وَمَشى مُلوكُ الشِعرِ فـي مَغنـاكِ
أُدَباؤُكِ الزُهرُ الشُمـوسُ وَلا أَرى أَرضاً تَمَخَّضُ بِالشُمـوسِ سِـواكِ
مِن كُلِّ أَروَعَ عِلمُـهُ فـي شِعـرِهِ وَيَراعُـهُ مِـن خُلـقِـهِ بِـمَـلاكِ
جَمعَ القَصائِدَ مِن رُبـاكِ وَرُبَّمـا سَرَقَ الشَمائِلَ مِن نَسيـمِ صَبـاكِ
موسى بِبابِكِ في المَكـارِمِ وَالعُـلا وَعَصاهُ في سِحرِ البَيانِ عَصـاكِ
أَحلَلتِ شِعري مِنكِ في عُليا الـذُرا وَجَمَعـتِـهِ بِـرِوايَـةِ الأَمــلاكِ
إِن تُكرِمي يا زَحلُ شِعـري إِنَّنـي أَنـكَـرتُ كُــلَّ قَصـيـدَةٍ إِلّاكِ
أَنـتِ الخَيـالُ بَديعُـهُ وَغَريبُـهُ اللَـهُ صاغَـكِ وَالـزَمـانُ رَواكِ
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
themooooon

المشرف العام
 المشرف العام


انثى


رقم العضوية : 12
الاقامة : مصر
عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 09/06/2009
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: من روائع احمد شوقى   السبت يوليو 04, 2009 11:59 am

اقتباس :
وَتَعَطَّلَت لُغَـةُ الكَـلامِ وَخاطَبَـت عَينَيَّ فـي لُغَـةِ الهَـوى عَينـاكِ
وَمَحَوتُ كُلَّ لُبانَةٍ مِـن خاطِـري وَنَسيـتُ كُـلَّ تَعاتُـبٍ وَتَشاكـي

لا أَمسَ مِن عُمرِ الزَمانِ وَلا غَـدٌ جُمِعَ الزَمانُ فَكانَ يَـومَ رِضـاكِ


ما شاء الله أم جاسي ، قمة في الروعة والإمتاع ، شوقي ومن يطاول شوقي في سماء الشعر ، أحسنت الاختيار ، ونتمنى أن تستكملي الموضوع بقصائده حتى يكون شبه ديوان مصغر له ، والتنسيقات بدأت تتحسن كثير عن الأول ،سلمت الأيادي ، تقبلي مروري .

_________________


عدل سابقا من قبل themooooon في السبت يوليو 04, 2009 1:07 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
themooooon

المشرف العام
 المشرف العام


انثى


رقم العضوية : 12
الاقامة : مصر
عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 09/06/2009
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: من روائع احمد شوقى   السبت يوليو 04, 2009 12:55 pm



«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»مضنى وليس به حراك «®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»


مضنى وليس به حراك لكن يخف اذا رآك
ويميل من طرب اذا ماقلت ياغصن الاراك
ان الجمال كساك من ورق المحاسن ماكساك
ونبت بين جوانحي وقلبي من دمه سقاك
حلو الوعود، متى وفاك؟ اتراك منجزها تراك؟
من كل لفظ لو اذنـ ـت لأجله قبلت فاك
اخذ الحلاوة عن ثنا ياك العذاب وعن لماك
ظلم اقول جنى الهوى لـــم اجني الا مقلتاك
غدتا منية من رأيت ورحت منية من رآك


_________________


عدل سابقا من قبل themooooon في السبت يوليو 04, 2009 1:09 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
themooooon

المشرف العام
 المشرف العام


انثى


رقم العضوية : 12
الاقامة : مصر
عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 09/06/2009
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: من روائع احمد شوقى   السبت يوليو 04, 2009 12:56 pm


][®][^][®][علموه][®][^][®][


علموه كيف يجفو فجفا ظالم لاقيت منه ماكفى
مسرف في هجره لا ينتهي اتراهم علموه السارفا؟
جعلوا ذنبي لديه سهري ليت بدري إذ درى الذنب عفا
عرف الناس حقوقي عنده وغريمي مادرى ماعرفا
صح لي في العمر منه موعد ثم ماصدقت حتى اخلفا
ويرى لي الصبر قلب مادرى ان ماكلفني ماكلفا
مستهام في هواه مدنف يترضى مستهاما مدنفا
ياخليلي صفا لي حيلة وأرى الحيلة أن لا تصفا
انا لو ناديته في ذلة هي ذي روحي فخذها ما احتفى



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
themooooon

المشرف العام
 المشرف العام


انثى


رقم العضوية : 12
الاقامة : مصر
عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 09/06/2009
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: من روائع احمد شوقى   السبت يوليو 04, 2009 1:13 pm


~*¤ô§ô¤*~دعوا الوشاه ~*¤ô§ô¤*~


دعوا الوشاة وماقالوا ومانقلوا بيني وبينكم ماليس ينفصل
لكم سرائر في قلبي مخبأة لا الكتب تنفعني فيها ولا الرسل
رسائل الشوق عندي لو بعثت بها اليكم لم تسعها الطرق والسبل
أمسي واصبح والاشواق تلعب بي كأنما انا منها شارب ثمل
وأستلذ نسيما من دياركم كأن انفاسه من نشركم قبل
وكم احمل قلبي في محبتكم ماليس يحمله قلب فيحتمل
وكم اصبره عنكم وأعدله وليس ينفع عند العاشق العذل
وارحمتاه لصب قل ناصره فيكم وضاق عليه السهل والجبل
قضيتي في الهوى والله مشكلة ما القول ما الرأي ما التدبير ما العمل
يزداد شعري حسنا حين اذكركم إن المليحة فيها يحسن الغزل
ياغائبين وفي القلب اشاهدهم وكلما انفصلوا عن ناظري اتصلوا
قد جدد البعد قربا في الفؤاد لهم حتى كأنهم يوم النوى وصلوا
انا الوفي لاحبابي وان غدروا انا المقيم على عهدي وان رحلوا


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من روائع احمد شوقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الحب الحقيقي :: المنتديات الأدبية :: مكتبة كبار الأدباء-
انتقل الى: